الكويت تسيطر على تجمهر عدد من المصريين المخالفين في مراكز الإيواء والسفارة المصرية تتدخل

الكويت -علي البطل 

تمكنت وزارة الداخلية الكويتية من السيطرة على تجمهر ومحاولة الشغب للمخالفين في مراكز الإيواء بكبد وجليب الشيوخ للجالية المصرية مطالبين بسرعة انهاء سفرهم وأكد مصدر أن لا دخل للكويت بتأخر سفر المخالفين وأن التأخير عائد إلى عدم وجود رحلات طيران لنقلهم إلى مصر وفي هذا السياق أصدرت سفارة جمهورية مصر العربية في الكويت بياناً تابعت فيه الأحداث وما نتجت عنه وإليكم البيان 1. تابعت السفارة الاحداث المؤسفة التي شهدها مركزي الإيواء في منطقة كبد وجليب الشيوخ مساء امس 3 مايو، وإذ تؤكد السفارة ان هذه التصرفات غير مقبولة بأي حال من الأحوال، فإنها تعرب عن تقديرها لحسن تعامل السلطات الكويتية مع الموقف، مؤكدين على ثقتنا الكبيرة في حكمة الأخوة بوزارة الداخلية.

2. في هذا الصدد نود الإشارة إلى أنه تم إيفاد مسئولي القنصلية مساء أمس لمدرسة سلمى بنت حمزة بجليب الشيوخ للقاء ممثلين عن أبناء الجالية المقيمين بمركز الإيواء، بحضور الأخوة المسئولين الكويتيين، وقد تم دعوة أبناء الجالية للابتعاد عن أية مشكلات، وكذا إحاطتهم بالتطورات ذات الصلة ببدء الرحلات المنتظرة لعودتهم إلى مصر خلال الأسبوع الجاري، مع إعادة التأكيد على استعداد السفير لاستقبال ممثلي مخالفي الإقامة في مقر السفارة في أي وقت، إلي جانب الزيارات التي قامت بها القنصلية لمراكز الإيواء خلال الفترة الماضية.

3. كذلك فإن السفارة تتابع مع المسئولين الكويتيين ترتيبات تسيير رحلات طيران لمخالفي الإقامة، وقد وافانا الجانب الكويتي بالبيانات الخاصة بالمسجلين في هذه المراكز نهاية الأسبوع الماضي، والتي تم موافاة القاهرة بها، علماً بأنه سيتم تسيير رحلتين هذا الأسبوع للسيدات والأطفال وكبار السن، على ان يتبعها رحلات أخرى خلال الفترة القادمة. كما ان السلطات المصرية تقوم بتجهيز اماكن للحجر الصحي للعائدين من مخالفي الإقامة بما يتوافق مع طلباتهم وظروفهم.

4. وفي النهاية تهيب السفارة أبناء الجالية المقيمين في مراكز الإيواء الالتزام الكامل بالتعليمات التي تصدرها السلطات الأمنية الكويتية وعدم الانسياق وراء مثيري الشغب ومروجي الإشاعات.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design