الإمارات : في مشهد يعبر عن التلاحم المجتمعي مع المبادرة التبرعات تتدفق على مركز اتصال حملة “10 ملايين وجبة”

دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة – عاطف البطل

تدفقت التبرعات على مركز اتصال حملة 10 ملايين وجبة من فاعلي الخير والمحسنين، في مشهد يعبر عن مدى التفاعل المجتمعي مع الحملة التي تمت بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وأطلقتها سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس أمناء بنك الإمارات للطعام، وتنظمها مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية بالتعاون مع “صندوق التضامن المجتمعي ضد كوفيد-19”.

250 ألفاً

ومن بين أبرز التبرعات التي تلقاها مركز الاتصال الخاص بالحملة، 120 ألف وجبة بقيمة مليون درهم تبرع بها فاعل خير، بالإضافة إلى 130 ألف وجبة أخرى قدمها ثلاثة متبرعين، بواقع 65 ألف وجبة بقيمة 520 ألف درهم، و40 ألف وجبة بقيمة 320 ألف درهم، و25 ألف وجبة قيمتها 200 ألف درهم، ليبلغ بذلك عدد الوجبات التي تبرع بها فاعلو الخير الأربعة 250 ألف وجبة بقيمة مليوني درهم، كما تبرع فاعل خير بطنين من التفاح ليتم إضافته إلى الوجبات التي سيتم توزيعها ضمن الحملة على المحتاجين والأسر المتعففة.

فرصة

وتوفر “حملة 10 ملايين وجبة” الفرصة للأفراد والمؤسسات من كافة الشرائح المجتمعية والقطاعات في الدولة، بما في ذلك مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص ورجال أعمال والمتبرعين والخيرين والحريصين على العمل الإنساني والأفراد القادرين للمساهمة فيها، سواء بالتبرع النقدي لشراء وجبات طعام وطرود غذائية أو من خلال تقديم تبرعات عينية على شكل مساعدات غذائية ومواد تموينية.

وتعمل المؤسسات القائمة على تنفيذ الحملة على توصيل وجبات الطعام والطرود الغذائية للمستفيدين، من الأسر والأفراد، مباشرة إلى أماكن إقامتهم، أينما كانوا في دولة الإمارات، بالتنسيق مع عدد من المؤسسات والجمعيات الإنسانية والخيرية في الدولة، وذلك للتخفيف من معاناة الفئات التي تعاني أكثر من غيرها من التداعيات الاستثنائية التي فرضها التفشي العالمي لفيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19).

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design