ياسر السجان يكتب : البحث العلمي العربي الي اين؟!

مازال مسلسل كورونا المرعب يسيطر علي العالم دون مراعاه حدود اوطان اوللغه اوحتي دين الكل يقف صامتا امامه شبح المرض اللعين ومن الافت للنظر ان نجد الدول الكبري التي كانت تدعي بانها لاتقهر وجدناها فريسه سهله مثل الصين والولايات المتحدة الأمريكية وايطاليا واسبانيا اصبحوا في مرمي نيران كورونا مما كشف لنا انهم مدعين بالمنظومه الصحيه الهشه ويتسولون احتياجتهم الطبيه من هنا وهناك وهل يتغير العالم بعد هذه المحنه ام نجد الامبراطوريات المزعومه تزال تدعي التقدم كما ان درس كورونا وهب لنا افكارا جديده الاوهو ان البحث العلمي اصبح مطلب لوطننا العربي وخاصا اننا نملك الخبرات والعلماء ولكنهم ينتظرون الفرصه ٠وهم قادرين ان يصنعوا المستحيل مثل الراحل الدكتور احمد زويل والدكتور مجدي يعقوب ونفتقد فقط الامكانيات الماديه ولذلك اطالب دول الخليج بان تضع ميزانيه خاصه للبحث العلمي العربي حتي نمتلك قرارنا وارادتنا قبل فوات الاوان وان نترك الصراعات ويكون درس كورونا مفيد لمن يتعظ وتكون البدايه وليست النهايه حفظ الله مصر ووطننا العربي.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design