نصائح للحفاظ على السيارة في فترة العزل الصحي

كتبت/ نسمة سيف

تتحمّل الإطارات وطأة الوزن الكبير للسيارة عندما تبقى متوقفة لفترة طويلة، مما يؤدّي إلى نفاذ الهواء منها تدريجياً، ينصح بنفخ الإطارات حتى مستوى الضغط الأعلى المحدَّد، للمساعدة في تفادي النقصان المحتمَل للهواء.

‏غسل السيارة يمنع الغبار الموجود عليها وبقع المياه وباقي الأوساخ من إتلاف طلاء السيارة، لذلك فإن وضع طبقة شمعية يساعد بتوفير طبقة إضافية من الحماية ضد الماء والرمال والغبار.
‏ترك السيارة دون قيادة لفترات طويلة قد يؤدّي إلى فقدان الطاقة من بطارية السيارة، وإن لم يكن بالمقدور تشغيل السيارة دورياً بين فترة وأخرى، فإن الخيار الأول والأبسط هو فصل سلك القطب السالب عن البطارية.

‎ ‏المكان الأفضل لركن السيارة هو المرآب المغلق، إلا أنه يعمل الغطاء العازل للعوامل المناخية المضرّة على المساعدة في إبقاء السيارة نظيفة وتوفير حماية محدودة لها من أشعة الشمس، ومن شأن إبقاء السيارة مركونة في مكان داخلي بحرارة ثابتة نسبيًا توفير حماية أفضل من العناصر المناخية.

‏يجب إفراغ السيارة من الأجهزة الكهربائية، الألعاب، وأي عناصر أخرى غير أساسية لمنع تلفها داخل السيارة وإحداث ضرر في أي أسطح قد تكون متواجدة عليها.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design