الكورونــــا والإدمـــان

كتبت/ سارة سيف الإسلام

يعاني الكثيرون من مشكلة إدمان الموبايل والسوشيال ميديا وأصبح الموبايل يصاحبنا طول الوقت وفي كل الأماكن سواء في الشارع، و اثناء تناول الطعام، حتي وصلت لأن بعضنا بياخذه في الحمام!
فأصبح إدمانه بمثابة فيروس بيتفشى بسرعة شديدة بدون سيطرة.. خاصة في ظل أزمة كورونا اللي بنعيشها حالياً..وده لأننا مش ملاحقين على الأحداث وعايزين نتابعها (او نهرب منها في بعض الأحيان)…
و ما يؤكد المعلومة :
اثبتت الدراسات الحديثة ان *60٪ من نساء العالم* بيعانوا من متلازمه عدم الاستغناء عن الموبايل ومصــــــر تحديداً احتلت المركـــز السادس علي مستوي العالم في اعلي نسبة استخدام للسوشيال ميديا والموبايل….
ف لازم يكون عندنا وعي ونعرف كذا حاجة كده :

✓ أولاً *إدمان الموبايل هـــــــو:*
اضطراب نفسي يصعب على الشخص الانفصال عن الموبايل حتى لو بدون حاجه اليه في كل وقت وكل مكان
( يعني لما تسبيه بتكوني مضطربه جدا زاي لما بيفصل شحن كده بتقومي تجري تلحقي تشحنيه)
✓ *طيب هل إدمان الموبيل كلمة مجازية؟:*
لا هو إدمان حقيقي مش مجازي
✓ *طــب ايه الأسباب ؟*
ده بيرجــــع لعدة أسباب:
*السبب الأول:*
*الدوبامين*
حاول الباحثون رصد التغيير اللي بيحدث في الجسم نتيجة حالة الترقب المتواصل اللي بنعيشها بسبب مواقع التواصل الاجتماعي الحديثه حيث أوضح
الباحث” ألكــسندر” في *مجلة بون الألمانيه* ان حاله الترقب تلك تحفز الجسم علي افراز هرمون الدوبامين.
هو ايه هرمون الدوبامين؟
– الهرمون ده اللي بيسببلنا الإحساس بالسعاده ..وبالتالي ده بيخلينا في حاله رغبة مستمرة بالامساك بالهاتف(حاجة كده بتعدل المزاج زي القهوة)
*السبب التاني:*
*المخ بطبيعته فضولي جدا*
ف دايماً بيبحث عن التسلية السريعة والمتعة الفورية (زي لما بنتفرج ع المقاطع القصيرة … وغيرها)
*السبب التالت:*
*ظاهره ال FOMO*
وهي فوبيا فوات الأشياء وده اللي بيحصل معانا دايما خايفين يفوتنا حاجة وعايزين نبقي عارفين حصل ايه؟ ومين بعت ايه؟ ومين قال ايه؟وخاصه في الاحداث بتاعتنا دلوقتي الموضوع هيكون أضعاف مضاعفة.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design