حزب الغد برئاسة المهندس موسى مصطفى موسى يسلم ملف النظام الانتخابي للمجلسين الي احزاب الحوار الوطني

متابعه – جورنال الحرية
• سلم ممثلوا حزب الغد بلجنه الخبراء الفنيه المنبثقه عن الحوار الوطني لوضع مقترحات النظام الانتخابي للاستحقاقات الدستوريه القادمه
أمس الخميس ملفاً يحمل رأي حزب الغد بالنسبه للنظام الانتخابي الامثل للانتخابات القادمه للبرلمان بغرفتيه مع جداول توضيحيه شارحه لرأي الغد

• اقترح حزب الغد ان يكون عدد النواب المنتخبين بمجلس النواب ٤٨٠ نائباً والمعينين ٢٤ نائباً بنسبه خفض عن المجلس الحالي ١٥.٥٪؜ وبإجمالي ٥٠٤ نائباً بدلا من ٥٩٦ نائباً ، وان تقسم الجمهوريه الي ٨ قطاعات بدلاً من ٤ حالياً و
القاهره والقليوبيه قطاع والدلتا واجوارها ٤ قطاعات شمال وجنوب وغرب وشرق الدلتا والصعيد واجواره ٣ قطاعات ، شمال ووسط وجنوب الصعيد وكل قطاع ينوب عنه ٦٠ نائباً منتخباً ٤٥ منهم بنظام القائمه المطلقه بنسبه ٧٥٪؜ و١٥ بالنظام الفردي بنسبه ٢٥٪؜ وعلي ان يمثل عدد ال ٦٠ نائب المتوسط العام لكل قطاع انتخابي وبنسبه انحراف عن المتوسط لاتتجاوز ٣٠٪؜ زيادة أو نقصان في اي قطاع من القطاعات وعلي ان تخصص ثلث كل قائمه انتخابيه من القوائم ال ٨ منها للمرأه علي الاقل (٢٠٪؜) للمسيحيين
(١٣،٣٪)؜ للعمال والفلاحين و(١٣،٣٪؜)للشباب
(٦،٦ ٪؜) للمعاقين (٦،٦٪؜ ) للمصريين بالخارج

• كما اقترح الغد ان يكون عدد المنتخبين بمجلس
الشيوخ ٢٠٠ نائباً علي ان تكون النسبه المئويه لنصيب كل محافظه في الشيوخ هي نفس النسبه المئويه لنصيبها في مجلس النواب وعلي ان يقسم ال ٢٠٠ مرشح علي ٨ قوائم انتخابيه ب ٨ قطاعات بالجمهوريه كل قائمه تضم ٢٥ مرشحاً كمتوسط عام وبنسبه انحراف عن المتوسط العام لاتزيد عن ٣٠ ٪؜ زيادة او نقصانا، علي ان تحوي كل قائمه منها نسبه ٢٥٪؜ علي الاقل للمرأة وان يكون نظام الانتخاب بالقائمه المغلقه المطلقه بنسبه ١٠٠٪؜ وان يكون عدد المعينين ١٠٠ نائب كما حدد الغد شروط الترشح لمجلس الشيوخ واقترح ٤ اختصاصات اضافيه له كما • اقترح الغد ان يكون للمرأه في الشيوخ نفس حصتها في مجلس النواب التزاما بما جاء بنص الماده ١١ من الدستور
• وتسلمت احزاب الحوار الوطني العشره ملف الغد بشكل رسمي بجلسه لجنه الخبراء بحزب مستقبل وطن يتضمن الملف ايضا جميع تعديلات قانون ٤٦ لسنه ٢٠١٤ التي يقترحها الغد كما يتضمن مشروع قانون مجلس الشيوخ
وتتسلم تنسيقيه شباب الاحزاب والسياسيين رأي الغد الاحد القادم.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design