جاستن بيبر يعلن إصابته بمرض خطير

كتبت نسمة سيف
أعلن المغني الكندي جاستن بيبر إصابته بمرض لايم، وهو عدوى تُسببها البكتيريا التي تحملها القراد.

وكشف بيبر في منشور على حسابه الشخصي على موقع “إنستغرام” أنه تعرض للإصابة بالمرض منذ عامين، مما أثر على الجلد ووظائف الدماغ وصحته النفسية وطاقته، وتسبب في ظهوره كشخص غريب.

وأشار بيبر أنه حصل على العلاج المناسب الذي سيساعده في التغلب على هذا المرض، وأنه سيعود أفضل من أي وقت مضى.

جاء إعلان بيبر عن إصابته بالمرض بعد طرحه أول أغنية فردية جديدة له مع مطلع عام 2020 على موقع “يوتيوب”، بعد غياب أربع سنوات، وحققت ملايين المشاهدات في الأيام الأولى.

ومرض لايم هو مرض تلوثي (معد) يصيب أجهزة عديدة في الجسم، ناجم عن بكتيريا حلزونية تعرف باسم يوريليا، وتنتقل البكتريا لجسم الإنسان بواسطة قرصة قرادة مصابة، ويتم تشخيص 300 ألف أميركي تقريبًا بمرض لايم كل عام.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design