“هنروح في طوكر”

كتب : حسام الشبراوى
المثل يتحدث عن سكة اللي يروح مايرجعش !! ، اما عن قصة هذا المثل انه كان هناك عددا من ضباط الجيش المصري الذي كان له صولات و جولات في مجاهل افريقيا ، ففي الصومال حيث دخل الجيش المصري منذ 150 عام و قام جنود الجيش المصري بالعديد من الانجازات هناك فقد بنى الجنود المصريون في ميناء بربرة مسجدا كبيرا و منارة للميناء و اضاءوا الطرقات بالمصابيح الزيتية و حفروا 12 عينا في الجبل الذي تسقط عليه الامطار بغزارة و مدوا الانابيب التي احضروها معهم من مصر لتصل المياه للبيوت ، و كل ذلك في 12 سنة فقط . سعدت بهم الاهالي هناك كثيرا و كانت تحتفل بهم ، الى ان قامت الثورة العرابية و فشلت و دخل الانجليز مصر ، و نصح الانجليز الخديو بان يبعد هؤلاء الجنود عن الصومال و انهم موالون لعرابي فارسلهم الخديو الى طوكر- و هي مدينة جنوب شرق السودان – كمنفى لهم و لم يعودوا ابدا و ذلك سر “هنروح في طوكر”.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design