هيئة النزاهة في ضيافة الدار العراقية للأزياء

عدنان راشد القريشي / جورنال الحرية برعاية الأستاذ عقيل المندلاوي/ المدير العام للدار العراقية للأزياء ، ضيفت شعبة العلاقات العامة فيها ، يوم الأربعاء الماضي الأستاذ مازن صاحب للحديث عن( دور المجتمع في وسائل الإعلام) وذلك على قاعة المؤتمرات التابعة للدار ، وقد إستهلت الجلسة بكلمة ترحيبية للإعلامية ميادة السلطاني التي أدارت الجلسة ، وبينت الدور الفاعل لهيئة النزاهة في مكافحة الفساد بكل أنواعه ، ولغرض التعرف على أهم القضايا التي إنجزتها الهيئة لهذا العام ، وما هي ردود الفعل لدى المواطنين وما مدى مصداقية مايتداوله المواطن على وسائل الإعلام ، بعدها فسحت المجال للضيف (صاحب ) الذي أكد بدوره إن عمل هيئة النزاهة بأن تسلك كل الطرق في سبيل التعاون مع جميع المواطنين لكشف قضايا الفساد ونتعامل مع المعلومة ونتابعها بإرادة صلبة لا تلين ، ونؤمن سرية ناقل المعلومة ، وأشار بأننا نلاخظ في الآونة الأخيرة كثرة الأحاديث والمساجلات عن عمل الهيئة ومدى جدية عملها في متابعة كشف قضايا الفساد ، فنجد المجتمع منقسم على نفسه بين مشجع وداعم لعمل الهيئة ومنتقد ، ونحن نرفض هكذا أدعاء من حيث المبدأ ، فلابد للمنتقد إن يكون لديه إطلاع واسع بعمل الهيئة من خلال البيانات التي تنشر في الموقع الرسمي للهيئة ، وشدد على وسائل الإعلام بأن تتوخى الدقة والمصداقية في نقل الأخبار عن حجم الملفات الفساد التي يبالغ بها المواطن ، من خلال إستضافته في وسائل الإعلام من دون دليل ، ومن غير الإطلاع على الموقع الرسمي للهيئة ورؤية مدى تفاني رجال الهيئة في كشف قضايا الفساد وتقديمها إلى الجهات القضائية لتكملة الإجراءات القانونية بحق الفاسدين ، حيث بلغت قضايا الفساد التي إنجزتها الهيئة للنصف الأول من هذا العام ، أكثر من (ثمانية آلاف) قضية ، ومن خلال هذه الجلسة أوجه عتبي على بعض وسائل الإعلام التي لاتزال تعمل خارج إطار الإنتماء لهوية الإعلام الأصلية مستندة على معلومات مغلوطة من بعض المواطنين الذين لايملكون دليل قاطع لتقاعس عمل الهيئة النزهه ، بل اؤكد إن بعض الفضائيات تستند إلى افخكار موهومة لا تجد لها قيمة في لغة الأرقام التي حققتها الهيئة من خلال القضايا المنجزة ، بعدها فتح باب المداخلات وقد أبدى بعض الحاضرين آرائهم حول عمل الهيبة، وقد أجاب عليها الضيف بكل ووضوح وشفافية ،وفي نهاية الجلسة تقدمت الإعلامية ميادة بالشكر الجزيل للضيف الذي كشف للجميع عمل الهيئة وتلبيته للدعوة .

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design