قل لي : من أنتَ ؟ بقلم / القس جوزيف إيليا من ألمانيا

 

وهذه عودةٌ أيضًا للتّعريف بالبحور الشِّعريّة المهمَلة الميّتة
وهذا البحر الّذي يدعى ” المُنسرِد ”
وتفعيلاته هي :

مفاعيلن مفاعيلن فاعِ لاتن
مفاعيلن مفاعيلن فاعِ لاتن

أمّا زحّافاته فهي :

١ – القبْض ( حذف الخامس السّاكن من التّفعيلة ) :
مفاعيلن : مفاعلن
٢ – الكفّ ( حذف السّابع السّاكن من التّفعيلة ) : فاعِ لاتن : فاعِ لاتُ

وإليكم القصيدة الّتي نظمتها عليه :
———————-

أيا شِعري وأنتُ الحُرُّ الأسيرُ
أيا مَنْ وجهُهُ داجٍ مستنيرُ

ويا من صوتُهُ لا يبلى ويبلى
ومن فيهِ أنا ذا الأعمى البصيرُ

ويا من طعمُهُ شهدٌ مستطابٌ
وأحيانًا كطعمِ البلوى مريرُ

ومن كالغيثِ يأتيني في انسكابٍ
ومرّاتٍ كصحراواتٍ يصيرُ

ومن يبني ليَ الدّنيا أغنياتٍ
ومثْلَ الجرحِ فيَّ الشّكوى يثيرُ

أموتٌ أنتَ يا شِعري أم حياةٌ
وقفْرٌ أنتَ أم بستانٌ نضيرُ

صليبي أنتَ أشكو منهُ عذابي
أمِ السّلوى إلى دنياها أطيرُ ؟

فقلْ : مَنْ أنتَ دعني مِنِ فيكَ أدري
بأنّي فيكَ نحو الأسمى أطيرُ
————————-

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design