#لايفلح_الفاسد_حيث_أتى

 

كتب أحمد خليف من العراق

لو كان باليد بعضاً من الأمر
لأخذت من وجه الشمس
حفنة خد
أتلوه بصفعة
وأجرُ من جدائل جمرها
خصلة نار
أدسها في الماء
فيخجل فصل الصيف
أمام أبنائه الفقراء
من قال أن الصيف أب الفقير ؟
أويقبل الأب
أن يكوي جبين أبنائه
حر الرصيف
لو كان باليد بعضاً من الأمر
لشتّتُ فكرة الجوع
لكي لايطوف المساكين
حول اسورة الجشع ؛

☆ ☆ ☆ ☆

لارحمة . . .
نحن أُناس أدمنوا على الهتاف
وأدمنا على منح الفاسدين
شارة المجد . .
لامجد إلا لمن تفطرت يداه
خشية من الجوع
لامجد إلا لمن تشققت قدماه
بل المجد . .
لكل قطرةٍ على الجبين
للعاملين
وسط هذا الحر الرهيب

☆ ☆ ☆ ☆

تعالوا نطوف حول أخوتنا الآدميين
حول جوعههم
تعالوا نتقاسم معهم وجبة فقر
أو نصلي على إنسانيتنا
صلاة الغائب .
🍂 أحمد خليف 🍂

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design