بعد “أزمة إنستغرام”.. منتخب مصر يستبعد عمرو وردة نهائيا

كتب/ رشاد فياض

قرر المهندس هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم المشرف العام على المنتخب الوطني استبعاد اللاعب عمرو وردة من معسكر الفريق بعد التشاور مع الجهاز الفني والإداري للفريق ، وذلك في إطار الحفاظ على حالة الانضباط والالتزام والتركيز التي عليها الفريق.

ومن المقرر أن يستكمل المنتخب الوطني بطولة الأمم الأفريقية ب 22 لاعبا.
وارتبط اسم وردة، ولاعبين آخرين، بأزمة انفجرت قبل أيام تتلخص في إرسال بعض اللاعبين لعدد من الرسائل إلى فتاة مصرية، على تطبيق “إنستغرام”.
وأثارت الواقعة ضجة كبرى لاسيما مع إعلان الفتاة، التي تقول إنها تعمل كعارضة، تلقيها تهديدات من وردة، وهو ما نفاه مدير المنتخب إيهاب لهيطة لسكاي نيوز عربية مؤكدا أن الفتاة لم تقدم أي دليل على مزاعمها.

وأضاف المسؤول: “ما تم أن المدير الفني خافيير أغيري جلس مع اللاعبين صباحا وطالبهم بالتركيز في البطولة والابتعاد عن مواقع التواصل الاجتماعي”.

يشار إلى أن عددا كبيرا من الفتيات نشرن صورا لمحادثات ورسائل “فاضحة” تلقينها من وردة، على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد واقعة العارضة المصرية.

ومن المقرر أن يستكمل منتخب مصر مبارياته في كأس الأمم الأفريقية بـ22 لاعبا، علما بأن “منتخب الفراعنة” يلتقي الليلة، الأربعاء، مع الكونغو الديمقراطية في الجولة الثانية للمجموعة الأولى.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design