“زهور المذياع” لوحة في مرسم سمية ديلار فراقة

 

كتب يوسف رقة – لبنان
…في مرسم الفنانة التشكيلة الجزائرية سمية ديلار فراقة , نجول في عبثية المكان , نجد هنا لوحة أنجزت , تتنظر أن تلوحها الشمس بدفئها , وهناك لوحة أخرى تنتظر لمسات ريشتها الأخيرة .
.. في الأرجاء , أنابيب تلوين متعددة الأشكال و الألوان , متمددة , تنتظر دورها في ولادة الحياة ..  مزيج من الرؤى وأقواس قزح  تختلط مع أزهار طبيعية وأخرى مجففة , صور لمشاريع مقبلة وبعض الخطوط لأفكار تأليفية متنوعة بين الإنطباعية والسريالية .

..لوحة الفنانة سمية ديلار فراقة عن الجديدة مستوحاة من ذاكرة طفولتها وتعلقها بالطبيعة الخضراء والريف , يومها كانت تركض  في الحقول وتلعب وتقطف الزهور  مع بقية الأطفال..

..تقول سمية أن تلك اللوحة تعيد إليها صورة جدها يوم كان يستمع إلى أخبار فلسطين عبر مذياع صغير يضعه بالقرب من أذنيه , كما تتذكر ثيابه التقليدية , و تؤكد  أن جميع لوحاتها تنبع من ذكريات طفولتها البريئة والجميلة.

اللوحة التي يجوز إن نطلق عليها اسم ” زهور المذياع ” هي لوحة زيتية على القماش ,  قياس 40/ 50 , يطغى عليها اللون الأخضر الذي يمثل العطاء والخصوبة , حيث أتت الجذوع على شكل عامودي الى ما لانهائية بين الأرض والسماء , ويتوسط اللوحة تلك الزهور الخلابة الفريدة بتدرج ألوانها وسحرها ..

..ثلاث زهرات متفتحة كأنها تريد النطق بالجمال , وثالثة مختبئة خلفهم تنتظر فرصتها للتعبير عن الشغف الكامن بداخلها .

نستطيع من خلال اللوحة ان نتمتع بجمالية المشهد وواقعيته , وربما قد يتنشق أحدنا شذا تلك الزهور .

..جولتنا تنتهي في مرسم الفنانة التشكيلية الجزائرية سمية ديلار بزاف حيث نغادر المرسم ونحن نقول لها : ألف مبروك ولادة لوحتك الجديدة وننتظر أعمالك الأخرى , ” مرسي بزاف ” ..

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design