حياة هرمة

جورنال الحرية -تونس

كتبت : سماح بني داود

كنا قريبين
ملتحمين
كالوريد وحبله
كل منا يرسم للآخر صورة عن أمكنة تحتويه
مشاغل من الحياة تلهيه
كنا نلتهم الكلمات معا
نستمتع بلذة رحيقهاعلى دفاترنا
نرسم الوشم الخالد بنصفين
أحدهما على كتفه والثاني على جبيني
أما الآن فقد هرم الدمع على ضفاف بحرينا
جف العطر بأحشاء الزهور
هرم الحب
وتشتتت المواعيد
بزغت من وراء التلة
خيبة شابة تراقص اللين من الصخور
تبلل الصباحات المنسية أملا زائفا
تراءت لنا طاولة مستديرة
تنتظر مواعيدنا التي لن تأتي
قوانين طبيعة سئمت التكرار
اشواك ورد تشتهي الإنحراف
تحترف الترتيب لفوضى جديدة
تشاكس الأرصفة
تغير مسار عربات العاشقين
هرم الليل
وكسى الشيب شعر فجره الطويل
نزع عنه معطفه المشبع بالابتسامات
هرمت داخلنا الحياة
هرمت داخلنا الحياة

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design