إنّه طفلٌ صغيرٌ فقد ساقه ولكن لم يفقد أمله

كتب / جهاد حسن من ألمانيا
إنّه طفلٌ صغيرٌ فقد ساقه ولكن لم يفقد أمله
يركض مع رفاقه في الملعب
خلف الكرة وكلّه نشاطٌ وحيويّةٌ
وفجأةً التقط له مصوّرٌ فنّانٌ مبدعٌ صورةً أوضحت حيويّته في الملعب
وأصبحت هذه الصورة محور اهتمامٍ
وعرضت في المعارض الدوليّة
وقد فازت بجوائز عالميّةٍ
والّله قدّر لهذا الشّاب ” قاسم ”
من مدّ له يد العون والمساعدة
بفضل تلك الصورة و” تيسير ” الفنّان الّذي وقف معه موقف الإنسان المحبّ
لفعل الخير هنا يكون منبع الخير
في حياة الإنسان ” قاسم ” الآن سيبدأ برحلةٍ جديدةٍ فيها مرحلةٌ


جديدةٌ مع حياةٍ جديدةٍ وكلّنا أملٌ في أن يستعيد قوّته وعطاءه المتجدّد
إنّ ” قاسم ” هذا الشّاب من العراق
قلبي معك وقلوب كلّ من شاهدك وندعو الله أن ترجع لك قوّتك ونشاطك وترجع إلى أهلك بهمّةٍ ونشاطٍ كبيرين
وتتابع حياتك مثل باقي أصدقائك من جديدٍ.

شارك هذا المقال: