اختتام فعاليات المهرجان الأول في مدينة الجم التونسية

جورنال الحرية – تونس 

كتب :جهاد حسن 

اختتمت في مدينة الجم التونسية فعاليات المهرجان الأول في قصرها التاريخي ، بمشاركة واسعة وحضور ملفت ضمن حفل متنوع.

   وتضمن المهرجان في يومه الأول ورشات عمل ، شارك فيها الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة إلى جانب مشاركة الفنانين والفنانات من الضيوف .

هذا وأثنى الحضور على أهمية وروعة الأعمال المنفذة التي قدمت خلال المهرجان ، حيث شارك الفنان المصري أحمد ناجي ، بتشجيع من الفنان السوري جهاد حسن ،كما شاركت الفنانة التشكيلية سلمى التركي ، بعمل جداري في المتحف الأثري ،حيث قام المشاركون بزيارته مؤكدين أهمية التعاون بين الفنانين في الدول العربية والأجنبية؛لتحقيق التواصل بينهم وإيصال رسائل المحبة والسلام من خلال الأعمال الفنية الراقية وترك بصمات في كافةالأروقة والأماكن العامة بما يتيح المجال للاطلاع عليها من قبل جميع الناس .

  وفي الختام تم تكريم المشاركين من قبل جمعية القاصرين ذهنيا ،وجمعيةصيانة المدينة تقديرا لدورهم الفعال في نهضة المجتمع فكريا وحضاريا ؛لما للفن التشكيلي من دور هام في حياة الشعوب ورقيها، ودورهم كذلك في دمج ذوي الاحتياجات الخاصة في الحياة الفنية والثقافية.

لقراءة المزيد اضغط هنا 

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design