بشرى سارة لمرضى” الصدفية”

جورنال الحرية

    بشري سارة لمرضي الصدفية من خلال علاج بيولوجي جديد تعتمده وزارة الصحة لعلاج الصدفية الشائعة ، فهذا العلاج يسيطرعلي 90% من أعراض المرض في خلال 16 أسبوعا فقط، ويعطى عن طريق الحقن تحت الجلد من خلال جرعة تحفيزية عند بدء العلاج وبعد أربعة أسابيع تعطى حقنة واحدة فقط كل ثمانية أسابيع ، كما يمكن للمريض حقن نفسه بعد تلقي التمرين المناسب .

 ويعد هذا العقار البيولوجي الأول عالميا لتثبيط انترلوكين (IL)-23 بشكل انتقائي ، وهي أحد الأسباب الرئيسة للصدفية..

   إن توفر عقار تريمفايا® (غوسيلكوماب) بمصر لهو بمثابة غد مشرق لمرضى الصدفية ، حيث  صرح المدير التنفيذي لشركة جانسن في شمال أفريقيا ، الدكتور  رامز محسن  ، أن هذا العقار قد تم إطلاقه في عدد من دول العالم ،  وقد أثبت فاعلية استثنائية ، سواء من حيث سرعة التحكم في أعراض المرض أم السيطرة عليها لفترة طويلة ، حيث إن 50 %  من المرضى يصلون إلى درجة نقاء كاملة، و 80 % من المرضى يصلون لنقاء شبه كامل ، وتستمر النتائج لثلاثة أعوام .

كما يتمتع العقار بمعدلات أمان مقبولة قد تم أيضاً قياسها لثلاثة أعوام،ويتمير عقار تريمفايا أيضاً بأنه يعطى عن طريق الحقن تحت الجلد بشكل شهري (بعد الجرعة التحفيزية)؛ مما يوفر الراحه للمريض والذي تم قياسه و إثباته عن طريق النتائج المبلغ عنها من قبل المرضى.
   وأضاف دكتور رامز أنه من الجدير بالذكر أن هذا العقار أول عقار بيولوجي يتم تسجيله من خلال وزارة الصحة عن طريق قرار “820  ” ، وسوف يعقد غدا الجمعة مؤتمر صحفي للإعلان عن الاكتشاف المذهل الذي من شأنه تغيير حياه المريض وأسرته كاملة.

لمزيد من الأخبار اضغط هنا

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design