الحفل السنوي الرابع لرواق أديبات ومثقفات المدينة المنورة على شرف سمو الأميرة لولوة بنت أحمد السديري

مكتب جورنال الحرية

المملكة العربية السعودية -المدينة المنورة

على شرف سمو الأميرة لولوة بنت أحمد السديري حرم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة المدينة المنورة ، أقام رواق أديبات ومثقفات المدينة المنورة الثلاثاء ١٩ رجب١٤٤٠ الموافق ٢٦ مارس٢٠١٩ حفله السنوي الرابع بحضور عدد كبير من قياديات الجهات الرسمية والأهلية وسيدات مجتمع المدينة المنورة .
وأعلنت رئيسة الرواق في كلمتها شكر سيدات الرواق وتقديرهن لسمو الأميرة لولوة بنت أحمد السديري تكرمها بكونها رئيسة فخرية للرواق .و بعد مرحلة من العطاء تكللت فيها جهودهن بتشريف سموها لهن بالرئاسة الفخرية . و ووجهت شكر خاص لسمو أمير منطقة المدينة المنورة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدا لعزيز حفظهما الله لدعمه وتشجيعه للمبادرات المجتمعية التي تعمل لخدمة الوطن ورفعته.
و تميز حفل هذا العام بالعديد من الفقرات التي تألقت بها شاعرات وأديبات المدينة وكذلك مجموعة من منشدات الرواق اللاتي أبدعن في أوبريت “شاسع هذا الوطن ” كلمات الشاعرة ليلى الأحمدي نائب رئيسة الرواق ورئيسة المقهى الثقافي و الموشح الأندلسي “ارتواء ” للشاعرة خنساء المدينة منى البد راني التي تناولت القيم والأخلاقيات الإسلامية المستمدة من أخلاق خير البشر سيدنا محمد صلىالله عليه وسلم
و قدمت فرقة نادي نسمة مرح فقرات استعراضية لصاحبته الأستاذة منيرة الحربي حيث تألقت الزهرات بعرضين مبهرين هما أنشودة ” أمي” و أنشودة ” بفخر” .
وقدمت الأستاذة هدى ألغامدي رئيسة لجنة المرأة والطفل سردا سريعا وعرضا لأهم انجازات الرواق في شتى المجالات الإبداعية والفنية والأدبية .
تألقت الشاعرة نورة الشلاحي في الشعر النبطي بقصيدة “عهد فخر ومعزة ” والشاعرة الوسام عبد الله بقصيدة ترحيب لسمو الأميرة وقصيدة “يادار ” ، و الشاعرة منيرة الحربي بقصيدة ترحيبية بعنوان “اللؤلؤ الدري ” وكانت القصائد تنضح بالوطنية والفخر والاعتزاز بالوطن والمليك والانتماء والوفاء .
و قدمت لجنة المسرح برئاسة الأستاذة نجلة عفيفي مسرحية” بنات البيت” تأليف عميدة المسرح السعودي الدكتورة ملحة العبد الله وإخراج الأستاذة نجلة عفيفي ، وأداء مجموعة من شابات المدينة المنورة المتألقات في أداء شخصيات المسرحية رغم وقوفهن على المسرح لأول مرة ،وهذا يبرز ما لدى فتيات وسيدات المدينة من مواهب دفينة يعمل الرواق على تبنيها و ابرازها وتمكينها لتقديم أعمالا قيمة و لمزيد من الإبداع.
وعرضت مجموعة الأعمال الفنية التي شاركت بها فنانات المدينة المنورة المبدعات بإشراف رئيسة اللجنة التشكيلية الأستاذة فاطمة رجب كما شهد المعرض المزمع إقامته قريبا بإذن الله مشاركة فنانات من خارج المدينة المنورة وسيكون بمثابة اكبر تجمع لفنانات المدينة الموهوبات والرائدات.
وأبدعت الأستاذة سهيلة الطيب عضو لجنة التراث والرحلات في فقرة الملابس الشعبية التراثية بتقديم الزفة المدينية وعرض لباس التسرية والمدورة والمديني والتعريف بالأزياء الشعبية في مناسبات الزواج . و قدمت للحفل الأستاذة منى البدراني و قدمت التكريم رئيسة لجنة العلاقات العامة الأستاذة أمينة فلاتة .
هذا وكانت قد تشكلت الفرق المنظمة للحفل وبذلت الفرق جهودا كبيرة لتنظيم الحفل ليخرج بصورة مشرقة ومشرفة لسيدات المدينة المنورة في العديد من المجالات ما توفرت المنصات التي تتبنى و تبرز المواهب والإمكانيات الإبداعية لديهن.
وفي الختام
قدمت رئيسة الرواق إلى سمو الأميرة درع تذكاري كرئيسة فخرية للرواق مثمنين لسموها الكريم رعايتها للحفل وتشريفها بالحضور ، و كرمت سمو الأميرة الرعاة وفريق العمل واللجان المنظمة للرواق .
وقد كان حفلا فاخرا مبهرا ثريا زاخرا بالإبداع و نال إعجاب الحاضرات .

شارك هذا المقال: