مجدي البدوي يتولى الأمانة العامة للاتحاد العربي للعاملين بالصحافة

كتب_ هشام محمد

هي صفات اجتمعت في شخصية لها القدرة على التحدث بلباقة ، و إدارة الحوار  مع إقناع الآخرين بموضوع النقاش دون تعقيد ، له دور فعال في العمل النقابي واتحاد عمال مصر ، إنه  الأستاذ مجدي البدوي رئيس النقابة العامة للعاملين بالصحافة والطباعة والإعلام .

فلقد انتخب مؤتمر الاتحاد الدولى العربى للعاملين بالصحافة والإعلام والطباعة والتعليم مجدى البدوى رئيس النقابة العامة للعاملين بالصحافة والإعلام وعضو الهيئة الوطنية للصحافة أمينا عاما للاتحاد العربى للعاملين بالصحافة والإعلام والتعليم.

جاء ذلك فى حضور كرم جبر ، رئيس الهيئة الوطنية للصحافة ، وعبد الله حسن الوكيل الأول  للهيئة الوطنية للصحافة  ود. عصام فرج عضو الهيئة الوطنية للصحافة ،  ومحمد وهب الله الأمين العام اتحاد عمال مصر وعضو مجلس النواب  ، وفايز المطيرى المدير العام لمنظمة العمال العربية  ، وغسان غصن الأمين العام للاتحاد العربى الدولى لنقابات العمال العرب ، ود. سر الخدم الأمين العام  لاتحاد  عمال السودان والقيادات النقابية المصرية والعربية.

وقال كرم جبر  : إن الصحافة والإعلام والتعليم  تمثل  الوحدة الاقتصادية وهي بمثابة عصب للاتصال الوطنى بين الدول العربية ، مشددا على أهمية  التدريب التكنولوجى كأولوية  كبرى باعتباره العنصرالأساس  في الحفاظ  على الثروة البشرية.
فيما ذهب مجدى البدوىإلى أن  الفترة المقبلة ستشهدا تعاونا وثيقا من أجل وضع إستراتيجية وطنية للمضى قدما بملفي التعليم والإعلام  إلى أفق أوسع  ؛ ليكونا العامل المساعد لنهضة العمال العرب.
وشدد محمد وهب الله على أن التعليم والإعلام  هما الذراع الأيمن للعمل والإنتاج  ، مؤكدا ضرورة الالتفاف حول الوطن العربى لغلق كل أفواه الإعلام المسرطنة.

وثمن فايز المطيرى  دور لم الشمل العربى من خلال القاهرة كعاصمة لكل العرب مطالبا إياهم بضرورة التصدى لمخالب الإعلام الذى يستهدف وطننا العربى.
وأوضح غسان غصن أن يعي  الجميع  خطورة المرحلة وأهمية دور الإعلام فى الحفاظ على استقرار أمن البلاد.

وقد أكد  مجدي البدوي نائب رئيس اتحاد عمال مصر، ورئيس النقابة العامة للعاملين بالصحافة والطباعة والإعلام، أن  الحروب التي تواجه الإعلام العربي، تمثل خطرا كبيرا يستغله عدد  من الدول الغربية، للهيمنة على الوطن العربي.

كما أكد على أهمية التعليم والإعلام خلال المرحلة المقبلة، وضرورة الاهتمام بالتدريب والتأهيل للعاملين بالمؤسسات الصحفية ؛ لتعريفهم بمخاطر المرحلة المقبلة وأهميتها، وزيادة الوعي الإعلامي.

وقد ناقش المؤتمر الرؤية العربية الموحدة حول مستقبل آليات العمل بالتعليم والإعلام بالدول العربية ،  إضافة إلى انتخاب المجلس التنفيذي والأمين العام للاتحاد العربي.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design