معالي وزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج تلتقي الجالية المصرية في أبوظبي

الإمارات العربية المتحدة – أبوظبي

تابع المؤتمر / عاطف البطل   
في الساعة السادسة مساء من يوم الجمعة 25يناير 2019م ، في فندق سوفتيل الكورنيش في العاصمة الإماراتية أبوظبي ، التقت معالي وزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج بالجالية المصرية ، يرافقها كل من : السيد السفير شريف البديوي سفير جمهورية مصر العربية ، والسيد المهندس خالد عباس ، نائب وزير الإسكان ، والسيد المهندس محسن عادل ، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار .


وقد نظم هذا اللقاء السيد الأستاذ محمد حافظ ، رئيس النادي المصري في أبوظبي ، والذي حضره السادة رؤساء الأندية المصرية في دبي وعجمان ، السيد الأستاذ أحمد أبوعجيلة ، والسيد الأستاذ لطفي حسين ، وعدد كبير من رموز الجالية المصرية الذين يعملون في قطاعات مختلفة ، إضافة للكاتب الإماراتي الأستاذ نبيل الكثيري ، الذي قام بإهداء كتابه ( الخير زايد ) لمعالي الوزيرة .


الكاتب الإماراتي الأستاذ نبيل الكثيري ، يهدي كتابه بعنوان ((الخير زايد )) لمعالي الوزيرة 

وفي بداية اللقاء تحدث الأستاذ محمد حافظ رئيس النادي المصري في أبوظبي شاكرا الجميع على تلبية الدعوة ، ثم تلاه السيد السفير شريف البديوي الذي وضح أهمية هذا اللقاء ،  وأن الدولة المصرية حريصة كل الحرص على التواصل مع أبنائها المصريين ، مؤكدا على أن السفارة المصرية في أبوظبي والقنصلية العامة في دبي لهما الشرف في خدمة المصريين ، وتقديم كافة الشؤون القنصلية لأبناء مصر .
ثم قامت معالي الوزيرة السيدة الفضلى نبيلةمكرم بعرض فيلم تسجيلي مصور ،  يبين ما حدث في مصر منذ ثورة 25 يناير حتى عام 2018 ، وفي أثناء العرض شاهدنا دموع بعض المصريين تسيل حبا وعشقا لبلادهم .
وقد وضحت السيدة الوزيرة عدة أمور ، منها :
أولا : أنها أشارت إلى مبادرة جديدة بعنوان ((اتكلم مصري ))، بهدف تعزيز الهوية المصرية لدى المصريين بالخارج ، كما أشارت بالاهتمام الكبير الذي توليه الوزارة بهم وخصوصا الجيل الثاني والثالث .
ثانيا : وضحت جهود الوزارة المستمرة بخصوص نقل جثامين المتوفين من المصريين بالخارج ، وخصوصا أهل الصعيد ، ووضحت أن هناك قانونا يجري مناقشته الآن بخصوص هذا الشأن ، كما أشارت إلى ضرورة عدم تصديق ما ينشر على وسائل التواصل الاجتماعي من أخبار كاذبة ، الهدف منها التشكيك في الدولة المصرية ، وفقد الثقة من جانب المصريين في الداخل والخارج في مؤسساتهم .
ثالثا : أشارت معالي الوزيرة إلى جهود الوزارة مع وزارة المالية ووزارة التجارة والصناعة والداخلية بخصوص مطالبة المصريين بإدخال سيارة بدون جمرك ، وبينت أن ذلك غير ممكن بحسب الدستور ؛ لأنه يؤدي لعدم المساواة بين المصريين .


ثم تحدث السيد المهندس خالد عباس ، نائب وزير الإسكان عن جهود الوزارة داخل مصر وخارجها في جلب المزيد من الاستثمار العقاري ،  وأشار إلى طرح العديد من الأراضي السكنية للمصريين بالخارج في بيت الوطن ، وأخبر جميع الحضور بأنه لأول مرة سوف يتم طرح أراض خدمية لإقامة مصانع ومدارس وجميع الخدمات الأخرى ، وهي عبارة عن (60) قطعة بشكل مبدئي ، سوف تتاح على موقع الوزارة قريبا .
وتحدث السيد المهندس محسن عادل ، الرئيس التنفيذي للهيئة العام للاسثمار موضحا جهود الهيئة في تسهيل إجراءات الاستثمار ،  داعيا المصرين بالخارج والإخوة العرب إلى استثمار أموالهم في مصر ، كما دعا المصريين بالخارج إلى التحدث بإيجابية عما يشاهدونه من إنجاز على أرض الوطن ، وخصوصا أن الأوضاع في مصر متميزة جدا ، كما أن مصر لديها القدرة الكبيرة لاستقبال أية استثمارات في جميع القطاعات ، وقد وضح أيضا أن أعلى عائد على الاستثمار في الشرق الأوسط يعتبر في مصر .
وفي نهاية اللقاء قدمت الجالية المصرية كل الشكر والتقدير لممثلي الدولة المصرية على جهودهم المخلصة .


ولكن يبقى هناك تساؤل مشروع للجالية المصرية في الخليج وهو : ألا يوجد حق دستوري يساوي بين المصريين بالخارج فيما بينهم بخصوص إدخال سيارة بدون جمرك ؟ وأقصد هنا بين المصريين العاملين بدول الخليج والمصريين العاملين في أوربا ، فبناء على تطبيق مصر اتفاقيتها مع الاتحاد الأوربي في يناير الجاري ، يستطيع العاملون في أوربا أن يُدخلوا سياراتهم الأوربية إلى مصر بدون جمارك، ولا يستطيع العاملون في دول الخليج الذين يمتلكون سيارات أوربية من ذلك ، ألا يعتبر ذلك عدم مساواة ؟؟ فالمصريون في دول الخليج يطالبون الحكومة بمعالجة هذا الأمر مساواة بأقرانهم في أوربا .

 

 

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design