مبادلة للبترول” تنقب عن النفط في مياه مصر بالبحر الأحمر

جورنال الحرية
متابعة محمد أمين

وقعت شركة مبادلة للبترول، ، اتفاقية امتياز للتنقيب عن البترول والغاز في مياه مصر بالبحر الأحمر.

جرى توقيع الاتفاقية مع المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية في مصر.

وتشمل الاتفاقية “القطاع 4” بالمياه العميقة بالبحر الأحمر التابعة للشركة المصرية القابضة لجنوب الوادي بمساحة تقدر بـ3084 كم مربع.

وقد منحت الحكومة المصرية حق التنقيب لشركة مبادلة للبترول من خلال جولة العطاءات المقامة في عام 2019.

وبموجب هذه الاتفاقية تمتلك مبادلة للبترول حصة مشاركة نسبتها 27% في القطاع، في حين تمتلك شركة “شل” المشغل حصة نسبتها 63%، وتمتلك شركة “ثروة للبترول” المصرية باقي الحصة ونسبتها 10%.

ويقع القطاع 4 في شمال البحر الأحمر في منطقة مجاورة لحوض خليج السويس الغنية بالموارد الطبيعية.

وسيلتزم الشركاء بإجراء دراسات تنقيبية

تحت سطح البحر في هذا القطاع، وجمع البيانات السيزمية للمنطقة باستخدام تقنيات ثلاثية الأبعاد، خلال السنوات الثلاث الأولى من مرحلة الاستكشاف.

وقال الدكتور بخيت سعيد الكثيري، الرئيس التنفيذي لشركة مبادلة للبترول: “تمثل إضافة “القطاع 4″ في البحر الأحمر امتدادا جديداً لعملياتنا في مصر مع توفير فرصة ثمينة لتوسيع نشاطنا وبالعمل مع شريك استراتيجي كشركة شل”.

وتابع: “ستدعم عمليات البحث والتنقيب في هذا القطاع ، في حال نجاحها، استراتيجيتنا المتمثلة في استخراج المواد الهيدروكربونية وتصنيعها من أجل المساهمة فى دعم استقرار وتوسع السوق المصرية”.

جدير بالذكر أن مبادلة للبترول تمتلك بالإضافة إلى امتياز “القطاع 4” في البحر الأحمر، حصة وقدرها 10% في امتياز حقل “شروق” البحري للغاز والذي يضم حقل “ظُهر” للغاز الطبيعي، إلى جانب 20% في امتياز منطقة “نور” البحرية للغاز، وكلاهما يقع فى البحر المتوسط قبالة سواحل مصر.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design