حقيقة وفاة خالد مقداد مدير قناة طيور الجنة

جورنال الحرية
كتبت : ندى محمد شوقي
أثارت إشاعة وفاة خالد مقداد مدير قناة طيور الجنة جدل كبير على السوشيال ميديا وبحث الجمهور علي حقيقة هذا الخبر المحزن

وظهرت حالة الفزع عليهم صباح اليوم ومنهم من صرح بالحقيقة حول أن ذلك إشاعة والآخر من نشر المخالف لأخلاق المهنة وعدم المصداقية وغيرها من الأقوال المزيفة التي تصدر التريند بعد تداول الإشاعات حول هذا الخبر


ولكن بعد ذلك نفى أبناؤه الوليد والمعتصم بالله مقداد هذا الخبر بنشر المعتصم بالله صورة له مع والده على صفحته الخاصة يشير أن والدها بخير وكتب عليها“ اللهم إني أسألك اللهم بِإسمك الأعظم الذي إذا دُعيت به أجبت وإذا سُئلت به أعطيت أن تشفي أبى و حبيبي و رفيقي خالد مقداد وأن تلبسه ثوب الصحة والعافية وأن ترده إلينا سالمًا معافى يا رب العالمين يا من لا يعجزه شيء في الأرض ولا في السماوات“ وظهر في تعليقات الجمهور فرحتهم بعد نفي خبر خبر الوفاة و دعوا له بالشفاء العاجل وأوضح ابناؤه أن

والدهم بخير وقالوا أن الأطباء أخبرونا بتحسين صحة الوالد وبدأ في التعافي و بقائه في العناية المركزة ما هو إلا للإطمئنان على صحته ومتابعة حالته دائمًا أول بأول وطلب من الجمهور الذي يحبه الدعاء له ولا يصدقون أي إشاعة تقال إلا أن يتأكدوا منها..

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design