أيام الأسبوع في القرآن الكريم

بقلم /زينب ابراهيم
أختص الله زكر يومي الجمعة والسبت
إذن ما هو السبب في ذلك؟! أن يوم الجمعه والسبت ليسو بعدد مثل باقي الايام بل اسماء بمعني أن يوم الأحد العدد واحد الاثنين العدد اثنان الثلاثاء العدد ثلاثة الأربعاء العدد اربعة الخميس العدد خمسة إذن يوم الجمعة هو العدد ستة ويوم السبت العدد سبعة
قال تعالي بسم الله الرحمن الرحيم
إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة
صدق الله العظيم
أذن الجمعة هو اليوم الذي إجتمع للكون نظام وجوده فسماه الجمعة فلذلك أخذ لنا عيدا العيد الذي يجتمع له الكون في ذلك اليوم كأنه بإجتماع كل مدلولات كلمة الكون لهم.


يوم السبت السين والباء والتاء تفيد معني القطع في اللغة العربية والسكون والفراغ من الشئ (سبت-يسبت-سبتا)إذا قطع عمله وسكن وذلك صحيح يوم السبت فرغ منه خلق الكون ولذلك السكون(النوم) يسموه سبات اي سكون عن الحركة والله خاطب اليهود في القرآن حيث سألوا الله عز وجل عن يوم راحه فأعطاهم الله يوم السبت لا يصطادوا من البحر هذا كان عملهم
قال تعالي في سورة البقرة
بسم الله الرحمن الرحيم
ولقد علمتم الذين اعتدوا منكم في يوم السبت فقلنا لهم كونوا قردة خاسئين
صدق الله العظيم
إذن يومان في الاسبوع نص الله بأسمائهم ولم يدخلها في العدد هما الجمعة والسبت.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design