غربة ومعاناة

جورنال الحرية

كتب/ جهاد حسن _ ألمانيا

لاتحزني كلنا في هذه الحياة
سواسية في الحزن نعيش
لاتظني أنّ الحزن يسكن قلبك فقط فقلوبنا كلها تبكي من الحزن العميق
وقدرنا أن نعيش وقلوبنا متعبة
صبرنا عمرًا على الآلام والوجع
ننتظر فسحة من الأمل
قدرنا أن نبتعد عن أوطاننا الجريحة
قدرنا أن نعيش في غربة ومعاناة
لا أحد يشعر بنا همومنا متفرقة
لكل إنسانٍ قصةٌ لا أحد يدري بها
همومنا متفرقة فوق السحاب
الكل يشكي همه ولا أحد يدري
مايدور حوله ولايسمع لأحد ويظن نفسه أنه هو المبتلي فقط
لكل إنسان قصة وأحزان ساكنة
يشكي حظه ويبكي على حاله
رأيت الدنيا كلها لحظة فراق
فلا تجعلي أيامك كلها سرابًا
حياتك تبقى عذابًا ووهمًا وسرابًا
قصة الأمس تذكرنا بماضٍ أليم
وعجبي من إنسان باع نفسه
وينتظر من هذه الأيام العصيبة
لكل جواد كبوة في هذه الحياة
عشنا عمرًا قلوبنا تبكي من القهر
لا أحد يدري مايدور في رأسهم
من أفكار شاردة وهمومنا متفرقة
قدرنا أن نبتعد وتحترق ذكرياتنا
قلوبنا تعتصر من الحزن الدفين

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design