نشأة وتطور الصحافة الدولية في جمهورية ألمانيا الإتحادية

جورنال الحرية
كتب/ا.د. محمد البخاري _ طشقند

ظهرت أولى الصحف في ألمانيا عام 1660م تحت عنوان ليبزيغور زايتنغ Leipziger Zeitung، وظلت الصحافة الصادرة في الإمبراطورية الألمانية خاضعة لنظام دقيق من الرقابة الصارمة وقيود الحصول على رخص الإصدار منذ البداية.
وقد أنشأ فريدريك الثاني نظاماً دقيقاً للرقابة على الصحف، ووظفها لخدمة حكمه في السلم والحرب، حتى أنه كان يشارك شخصياً أحياناً في الكتابة للصحف. وبعد فترة قصيرة من الحرية الصحفية استمرت من عام 1731م وحتى عام 1739م، اتبع جوزيف الثاني سياسة حاسمة ضد الصحف، وتم توظيفها لخدمة مصالح الدولة، ووضع نظاماً صارماً للرقابة على الصحف وفرض ضريبة الطابع على الصحف منذ عام 1789م. ومن القوانين التي لم تزل سارية حتى الآن في المانيا القانون الإمبراطوري الصادر عام 1874م الذي يحدد شروط الرد على ماتنشره الصحف الألمانية.
وقد تميزت الصحافة الألمانية بعد الحرب العالمية الثانية، حسب رأي آلفرد غروسر بالتركيز على الأخبار العامة والإبتعاد قدر الإمكان عن الوقائع والتعليقات السياسية، واستقلالية الصحافة التي تصدرها الأحزاب السياسية الألمانية.
وشهدت الصحافة الألمانية خلال الستينات والسبعينات من القرن العشرين ميلاً واضحاً نحو التمركز والهيمنة، وبدا هذا واضحاً من خلال تراجع أعداد الصحف الصادرة خلال تلك الفترة من 1460 صحيفة عام 1967م إلى 998 صحيفة عام 1970م. وظهور التجمعات المهيمنة على الصحافة الألمانية وعلى رأسها التجمع الذي يملكه أكسل سبرينجير Axel Springer المهيمن على 39% من الصحف اليومية، و 10% من الدوريات الأخرى، إضافة لسيطرته على 69% من الصحف الصادرة في برلين و 80% من الصحف الأسبوعية.
 وقد كان أكسل شبرينجر Axel Springer أول شخص يحصل على تراخيص لإصدار الصحف في ألمانيا بعد الحرب العالمية الثانية من السلطات البريطانية وقد بدأ في هامبورغ عام 1946م بإصدار المجلة الشهرية نورتدوتش هيفته Norddeutsh Hefte وبعدها بدأ بإصدار مجلة هورتزو Hor Zu المتخصصة بالبرامج الإذاعية. وبفضل نجاحه الكبير هذا تمكن شبرينغر Springer من فرض هيمنته لاحقاً على القسم الأكبر من الصحف الألمانية. ورغم الضغوط التي تعرض لها خلال الستينات من القرن العشرين واضطراره عام 1968م إلى بيع خمسة مجلات كبيرة كان يملكها وهي: دير نوييه بلات Der Neue Blatt,، جاسمين Jasmin,، إلتيرن Eltern,، برافو Bravo,، توين Twen,.
فإنه ظل متربعاً على عرش الصحافة المهيمنة في ألمانيا وأوروبا، محققاً رقماً قياسياً من خلال أعماله التي بلغت آنذاك أكثر من ملياري مارك ألماني، ومن خلال كبريات الصحف اليومية واسعة الإنتشار التي يملكها أمثال: صحيفة بلت زايتونغ Bild Zaitung والصحف اليومية الأخرى كصحف: بيرلينر ميرغينبوست Berliner Mirgenpost,، دي ويلت Die Welt,، آبينتبلات Abendblatt,، بيرلينر تسايتونغ هامبورغير B. Z. Hamburget,.
والصحف الإسبوعية: ويلت إم زونتاغ Welt am Sonntag,، بيلت إم زونتاغ Bild am Sonntag,.
ومجلات: فونك أور Funk uhr,، هير زو Hor Zu.
إضافة لإمتلاكه لدار النشر القوية أولشتين Ullstein في هامبورغ وبرلين، التي تنشر حتى لمنافسيه أمثال: نوييه Neue، ريفيو Revue، شتيرن Stern، كويك Quick.
 ومن التجمعات الصحفية الألمانية الأخرى: Heimrich Bauer هينري باوير الذي يهيمن على 17% من سوق الصحف،
 وبوردا Burda الذي يهيمن على 12% من سوق الصحف،
 وغرومر يير Grumer Yahr الذي يهيمن على 8% من السوق،
 ووايتبيرت Weitpert الذي يهيمن على 6% من السوق.
 إضافة لـتجمعات: شتوتغارتير تسايتونغ Stuttgarter Zeitung (STZ)، زوتدوتشي تسايتونغ Suddeutsche Zeitump (S.Z.)، فرانكفورت ألغيماينه Franfurter Allgemine (F.A.Z)، ويستدوتشه ألغيماينه Wesdeutsche Allgemine (W.A.Z).
التي لاتزيد حصتها من السوق الإعلامية الألمانية عن 4%.
ونبين عدد نسخ وانتماء الصحف الأكثر إنتشاراً في ألمانيا: 4094884 شبرينغر Springer بيلت تسايتونغ Bild Zeitung، 0544200 في آ تسي W. A. Z. ويستدوتشه ألغيماينه Westdeutsehe Wgemeine، 0340520 في آ تسي W. A. Z. روناختين ويستنفالين بوست Ruhrnachten Weatfalen post، 0331800 شبرينغر Springer بي تسي B. Z، 0316375 شبرينغر Springer همبورغر مورغن بوست Homburger Morgen post، 0303323 شبرينغر Springer همبورغر آبينت بلات Homburger Abend blatt، 0302565 شبرينغر Springer راينشه بوست Rheinische Post، 0301000 زيت إس Z. S. أبيندسايت أفتد أو بلات Abendzeit. 8. llhr Blatt، 0270000 إف آ زيت F. A. Z. فرانكفورتير ألغيماينه تسايتونغ Frankfurter Allgemeine Zeiting، 0255901 إف آ زيت F. A. Z. إكسبريس Exepress، 0245000 شبرينغر Springer دي فيلت Die Welt، 0243522 شبرينغر Springer نورنبيرغير ناخسرلختين Nurnberger Naetirichten، 0243000 غرونر يار Gruner-Jahr تسايت Zeit، 0225000 إس زيت S. Z. زودوتشيه تسايتونغ Suddeutsche tatung، 0217000 شبرينغر Springer بيربينر مورغن بوست Berbner morgen post.
وما يجب الإشارة له هنا أن هذه الأرقام هي أرقام التوزيع لأن أكثر الصحف توزع على القراء عن طريق الإشتراكات، وأن المرتجع من الصحف المعروضة للبيع قليل جداً في ألمانيا.
وبالمقارنة مع الصحف، نرى أن المجلات الدورية الألمانية توزع نسخاً أكثر من الصحف الدورية. إضافة لاهتمامها بقضايا الساعة، ونشرها عادة لمقالات في السياسة والإقتصاد على صفحاتها الأولى. وتنوع خطابها الإعلامي وفق الشرائح الإجتماعية التي تخاطبها من خلال تخصصها كمجلات Magazine ماغازين: نسائية، أو شبابية، أو للأباء، أو المنزل والأسرة ، أو التسلية، أو الشؤون العاطفية، أو برامج الإذاعة والتلفزيون …الخ. ونستعرض في الجدول التالي أهم المجلات الدورية الألمانية عام 1973.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design