طيفهم

جورنال الحرية
بقلم/ اكرم وردة _ المانيا

طيفهم
وكلما حلقت النوارس
والمراكب تمخر
عمق البحر ….؟
تودع الشطآن
مناديل تلوح
والأيدي حزينة تمسح دموعها
منهمرة على ارخبيلات الخدود
تسرد تشرد
تحاكي نفسها …..
خذني يابحر
مع المدى مع موجك
إلى عالمهم ومكانهم
طال البعد إنتظار
والفكر يحاكي البحر
يئن الفؤاد شوقهم
تنزف أوردة القلب
وطيفهم لايفارق الروح
والبعد يجلجل الأرض
والجسد رعيده
ينطر الغيث من سحابهم
ولايمطر سحابة صيف
بيضاء بياض اجنحة النوارس
رفقتنا سفرا
أمل يتشابه الفيافي
سرابها نركض خلفه
ظمآ الشوق نسقيه
ولانطاله
قمر الشرق /A.W

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design