ربوع الشرق والغرب

جورنال الحرية

كتب/ صبري يوسف _ السويد

بطاقة تهنئة للفنَّان المبدع عبدالسّلام عبدالله ولكلَّ من تعاون في إقامة معرض دولي في إقليم كردستان
صبري يوسف – ستوكهولم
تمَّ مؤخرّاً افتتاح المعرض الدَّولي في المتحف الوطني في السليمانيّة برعاية الدّكتور هه فال أبو بكر، محافظ السّليمانيّة في إقليم كردستان بحضور نخبة كبيرة من الفنّانين والفنّانات وجمهور غفير من المهتمِّين والمهتمَّات بالفن التَّشكيلي والثّقافة التّنويريّة الرّائدة، وقد قام بالإشراف الفنّي والتّنسيق والتَّواصل مع الفنّانين والفنّانات، الفنّان التَّشكيلي المبدع عبدالسَّلام عبدالله، واستجاب مدير غاليري 7 ألوان الأستاذ بختيار سعيد لفكرة إقامة هذا المعرض الدَّولي برحابة صدر ووضع كل الإمكانيات المتوفّرة لديه تحت تصرف الفنّان عبدالسّلام عبدالله كي يعدَّ هذا المعرض الفريد من نوعه في أرقى صوره وعطاءاته وإبداعه وتألّقه، وقد شارك في المعرض 85 فنّان وفنّانة من كافة التّخصُّصات الفنّيّة من ثلاثين دولة من دول العالم من الشَّرق والغرب أيضاً، وقد كان الافتتاح يوم الأربعاء المصادف 7 . 10. 2020 في المتحف الوطني في مدينة السّليمانيّة، وقد نقل وقائع الافتتاح الكثير من الفضائيات التّلفزيونية والصحافة الورقية والالكترونيّة، من أجل إقامة جسر ثقافي فنِّي ما بين ربوع الشَّرق والغرب لنشر ثقافة الوئام والسلام والمحبّة بين الفنَّانين والفنّانات والدُّول المشاركة، ونقل هذه الرِّسالة إلى كل دول العالم، تأكيداً على أهمّية ودور الفن والإبداع والثّقافة الخلّاقة في استنهاض الشعوب والأمم إلى أرقى المستويات، وخلق حالة تعاون ما بين جميع الأمم وشعوب العالم في كافّة القارات.
يقول الفنَّان التَّشكيلي عبدالسّلام عبدالله: “إن المعرض نسخة عن المعارض الحقيقيّة الّتي كانت تنظّم قبل فيروس كورونا، لكنّه في الوقت ذاته ليس معرضاً افتراضيّاً لأنّه ينظّم في الحقيقة”. ويضيفُ قائلاً: “هذه الصّيغة لتقديم المعارض هي نسخة عن الحقيقة تغني نسبيَّاً عن المعارض الحقيقيّة بسبب وباء كورونا، لأنّ المعرض تتوفّر فيه أعمال مطبوعة على كانفاس وسيعرض في الصّحافة المرئيّة التّلفزيونيّة وكذلك في الصّحافة المكتوبة، ويبقى الفرق بينه وبين المعارض الحقيقيّة التّسويق فقط، فالأعمال المعروضة في هذا النّوع من المعارض ليست للترويج والاقتناء”.
ويشير عبدالله: “إلى إمكانيّة استمرار هكذا معارض لتخفيف تكاليف تنظيمها بالشّكل السّابق (قبل الجائحة) وجلب الأعمال الفنّية والفنّانين من مختلف أنحاء العالم”.
وأكّد الفنّان عبدالسّلام عبدالله في نهاية حديثه: “أن رسالة المعرض هي نشر ثقافة الفن وعلم الجمال وتبادل الثّقافات ورؤى الجمال من مختلف البلدان، وبناء جسر الفن بين الإقليم ودول العالم لإيصال وجه الرّقي والمحبّة للإنسانيّة والسَّلام”.
وقد تلقَّيتُ دعوة من الفنّان عبدالسَّلام عبدالله بالمشاركة في هذا المعرض الدّولي، وأشرتُ له بدوري أنّني بصدد إعداد ملف موسّع عن المعرض يتضمّ أعمال جميع الفنّانين والفنّانات ونشره في قسم التشكيل في العدد الثّامن من مجلّة السَّلام الدَّوليّة، والّتي ستصدر في كانون الأوَّل (ديسمبر) القادم 2020.
وقد شارك في المعرض كل من الفنّانين والفنّانات التّالية:
1 . النّحات السٌّوري محمّد بعجانو ـ سوريا
2 . الفنَّان التَّشكيلي يحي سلو – سوريا
3 . الفنَّان التّشكيلي أحمد ألياس – سوريا
4 . الفنّان التَّشكيلي رحيمو حسين – بلجيكا
5. الفنّان التّشكيلي عبدالسّلام عبدالله – النّمسا
6 . النّحات أكثم عبدالحميد – اسبانيا
7 . الفنّان التّشكيلي ريبوار سعيد – إقليم كردستان
8. الفنّان التَّشكيلي كروان قادر كابان – إقليم كردستان
9. الفنَّان التَّشكيلي نامو رستم زادة – إقليم كردستان
10 . الفنّان التّشكيلي محمّد فتّاح – إقليم كردستان
11 . الفنّان التّشكيلي دلير محمّد شريف – إقليم كردستان
12 . الفنّانة التّشكيليّة نارين أبو بكر – كندا
13 . الفنّانة التّشكيليّة خوشي شوقي – إقليم كردستان
14 . الفنّان التّشكيلي ريبر جمال – إقليم كردستان
15. الفنّان التّشكيلي ناري بابان – إقليم كردستان
16 . الفنّان التّشكيلي علي الودي – بريطانيا
17 . الفنّان التّشكيلي طيّب عبدالرّحمن – إقليم كردستان
18 . الفنّانة التّشكيليّة نسرين فتّاح – إقليم كردستان
19 . الفنّانة التَّشكيليّة سناريا محي الدِّين – إقليم كردستان
20 . الفنَّانة التّشكيليّة فرود باقي – إقليم كردستان
21. الفنّان التَّشكيلي صلاح ريكاني – إقليم كردستان
22 . الفنَّان التّشكيلي سامان أبو بكر – إقليم كردستان
23. الفنّان التّشكيلي خيري آدم – إقليم كردستان
24 . الفنّان التَّشكيلي علي عبدالله – سوريا
25 . الفنّانة التّشكيليّة ريبين حيدري – إقليم كردستان
26 . الفنّانة التّشكيليّة منى عوّاد – مصر
27 . الفنّان التَّشكيلي كوبي رهواكو – النّمسا
28 . الفنّان التَّشكيلي كروبي لي سيميك – النّمسا
29 . الفنّان التَّشكيلي جمال الدِّين جنكليج – بريطانيا
30 . الفنّان التّشكيلي جكر ديدو – بريطالنيا
31. الفنّانة التّشكيليّة ايلينا تيرزياس – النّمسا
32. الفنّانة التّشكيليّة إيريكا بيتوهوفيان آيتي – ؟؟
33. الفنّان التّشكيلي راينر جرير – ألمانيا
34. الفنّانة التّشكيليّة كوليزار قليج – تركيا
35. الفنّانة التَّشكيليّة جيهان محمّد علي – النّمسا
36. الفنّان التَّشكيلي كمال علي – هولندا
37. الفنّانة التّشكيليّة لمياء حبيب مرسي – تونس
38. الفنّان التّشكيلي ميروان جلال – بريطانيا
39. الفنَّانة التّشكيليّة ميشلين أوجر – بريطالنيا
40. الفنّان التَّشكيلي صلاح كيلاني – إيطاليا
41. الفنّانة التَّشكيليّة رندة حاجي – هولندا
42. الفنّان التَّشكيلي رشيد بوميزو – المغرب
43. الفنّان التَّشكيلي نصرت منصوري – هولندا
44. الفنَّان التَّشكيلي نزار الحطّاب – هولندا
45. الفنّان التّشكيلي ناصر نعسان آغا – ألمانيا
46. الفنّانة التَّشكيليّة نسرين بو سبيت – السعودية
47. الفنّان التَّشكيلي سموقان أسعد – سوريا
48. الفنّان التّشكيلي سيناد اليك – هولندا
49. الفنّان التَّشكيلي تيلّ ويلّينس – فرنسا
50. الفنّان التّشكيلي يعقوب ابراهيم – إيطاليا
51. الفنّانة التَّشكيليّة زكيّة جهمد – الجزائر
52. الفنّانة التّشكيليّة أمل عبدالسَّلام عثمان – اليمن
53. الفنّان التّشكيلي أديب خليل – ألمانيا
54. الفنّان التّشكيلي إياد بلال – سوريا \
55. الفنّانة التَّشكيليّة شيرهان بكلرو – ألمانيا
56. الفنّانة التّشكيليّة شكران بلال – سوريا
57. الفنّان التّشكيلي سليمان العلي – هولندا
58. الفنّان التَّشكيلي رياض حمدون – السُّعوديّة
59. الفنّان التَّشكيلي ديلاور دلدار – سوريا
60. الفنّانة التّشكيليّة جيهان ابراهيم – ألمانيا
61. الفنَّان التَّشكيلي جان حنا – سوريا
62. الفنّانة التَّشكيليّة بديعة سيكو – المغرب
63. الفنّان التَّشكيلي عبدالوهاب أودرهم – المغرب
64. الفنَّان التَّشكيلي عفيف آغا – سوريا
65. الفنّانة التَّشكيليّة علا أيوبي – أميريكا
66. الفنَّان التَّشكيلي عنايت عطّار – فرنسا
67. الفنَّان التَّشكيلي عيدو الحسين – فرنسا
68. الفنّان التَّشكيلي كابي سارة – السّويد
69. الفنَان التَّشكيلي صبري يوسف – السُّويد
70. الفنَّان التَّشكيلي ماهر ناجي – اميريكا
71. الفنّانة التَّشكيليّة لينا شديد – اميريكا
72. الفنّان التَّشكيلي موسى رمو – هولندا
73. الفنَّانة التَّشكيليّة نسرين محمود – ألمانيا
74. الفنّان التّشكيلي نعمت بدوي – سوريا
75. النّحات وليد زينو – الدّانمارك
76. النّحّات إلياس نعمان – إيطاليا
77. الفنّان التّشكيلي بشير بشير – سوريا
78. الفنّانة التَّشكيليّة خولة شيخ المهدي – موريتانيا
79. الفنّان التّشكيلي صالح النّجار – العراق
80. الفنانة التشكيلية النمساوية كابي رهماكو
81. الفنانة النمساوية آنّا ياكات بدر
82. الفنانة التشكيلية كبرئيلة سميك
83. الفنانة التشكيلية الليتوانيّة ايريكا بتيونوفين آيتي
وقد جاء ما يلي في أفيش المعرض كلمة مقتضبة للأستاذ سعيد بختيار، مدير العام:
“على مرِّ التّاريخ، كان الإنسانُ دائماً يبحثُ عن أشياءَ أو أماكن لكي يبدعَ ويقدِّمَ أعمالاً أو أشياءَ جديدة لكي يخدمَ ويطرحَ ما هو مفيد لعامّة النّاس، سواء كانت في مجتمعه أو في بلده أو في العالم، من ابتكارات خلّاقة على جميع الأصعدة. وهنا لا بدَّ أن نشير إلى الفنِّ بشكل عام والفن التّشكيلي بشكل خاص، لأنَّ الفنّانين أو الفنّانات الّذين يبدعون في هذا المجال، يسعون دائماً بأن يقدِّموا ما هو جديد في خدمةِ الإنسانيّة جمعاء. وبهذه المناسبة من المقرّر وبرعاية الدّكتور هفال أبو بكر محافظ السليمانيّة، مشكوراً أن يفتتح أوَّل معرض تشكيلي مرئي – تلفزيوني في مدينة السليمانيّة من أجل التَّلاحم وتوسيع آفاق الفن التَّشكيلي الكردستاني مع العالم.
يذكر بأن فكرة هذا المشروع طُرِحتْ من قبل الفنّان التَّشكيلي (عبدالسَّلام عبدالله)، ومركز 7 ألوان يقوم بتنفيذ هذا العمل.”.
أقدِّمث تحيّة وبطاقة شكر للفنَّان عبدالسّلام عبدالله وللأستاذ بختيار سعيد ولكلِّ الفنّانين والفنّانات المشاركين والمشاركات في هذا المعرض الدّولي البديع، وخالص الشّكر والتَّقدير لكلِّ من ساهم بطريقة أو بأخرى في انجاح هذا المعرض، متمنّياً تحقيق المزيد من المشاريع الفنّيّة والإبداعيّة، والتَّواصل الفنّي بين الفنّانين والفنّانات في جميع صنوف الإبداع في الإقليم وخارج الإقليم، إلى أن تصبح هذه التّوجُّهات والمشاريع تقليداً للكثير من الدُّول لأنّ الإبداع الخلّاق هو الطَّريق الأمثل لتحقيق السّلام والوئام بين البشر من خلال ترويج ونشر ثقافة السَّلام عبر المشاريع الفنِّيّة والفكريّة والأدبيّة في جميع بلدان العالم.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design