نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني ومحافظ الشرقية يشهدان حفل تخريج دفعة جديدة من أكاديمية السويدي اليكتريك بمدينة العاشر من رمضان

جورنال الحرية -مصر
كتبت هند عادل

شهد الأستاذ الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني والأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية والمهندس أحمد السويدي رئيس مجلس أمناء مؤسسة السويدي اليكتريتك حفل تخريج الدفعه السابعة من أكاديمية السويدي اليكتريك للتعليم الفني بمدينة العاشر من رمضان بحضور المهندس خالد شاهين رئيس جهاز مدينة العاشر من رمضان والاستاذ رمضان عبد الحميد وكيل أول وزارة التربية والتعليم والمهندس أحمد مرسي مدير هيئة الأبنية التعليمية وعدد من سفراء الدول الأجنبية والمهتمين بالتعليم الفني .

أكد الأستاذ الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني أهمية التعليم الفني ودوره البناء في دعم الصناعة المصرية ودفع عجلة الاقتصاد والتنمية، مشيراً إلي أن الوزارة لديها مشروع قانون إنشاء هيئة مصرية تحت مسمى “إتقان”، لضمان الجودة والاعتماد في التعليم والتدريب التقني والفني والمهني، حيث يعمل المشروع علي تحقيق نقلة نوعية وغير مسبوقة في التعليم الفني، من حيث الإعلاء بجودته لمواكبة سوق العمل، والتخديم على استراتيجية التنمية المستدامة 2030 ليصبح التخصص التعليمي موازيا لوظيفة فعلية.

ومن جانبه أوضح الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية أن التعليم الفني يمثل أحد الأدوات الرئيسية لتحقيق برامج التنمية الشاملة ويعتبر قاطرة التنمية ودعامة هامة من دعامات منظومة التعليم حيث يسعى بنوعياته المختلفة لإعداد قوى عاملة ماهرة لازمة لخدمة خطط التنمية الإقتصادية والإجتماعية للدولة لتصب مباشرة في سوق العمل.

وأضاف المحافظ أن منظومة التعليم الفني تهدف إلى تنمية القدرات الفنية لدى الدارسين في مجالات الصناعة و الزراعة و التجارة و الخدمات السياحية تماشياً مع سياسة الدولة بالإهتمام بالتعليم الفني وربطه بسوق العمل لتحقيق حياة أفضل للمتعلمين .

أعرب محافظ الشرقية عن سعادته لمشاركته احتفالية اكاديمية السويدي اليكتريك للتعليم الفني بتخريج الدفعة السابعة وإلحاقها بسوق العمل متمنياً لهم حياه عملية جديدة والمساهمة في بناء وتنمية الوطن كما قدم المحافظ الشكر للقائمين علي العملية التعليمية بالأكاديمية لما لمسه من خدمات تعليمية متطوره ومهارات فنية خلال الدراسة تؤهله للعمل بالمصانع و الشركات الخاصة للإرتقاء بمنظومة الصناعة و التجارة و تحسين الإقتصاد المصري.

بينما أكد المهندس أحمد السويدي رئيس مجلس أمناء مؤسسة السويدي اليكتريك أن الأكاديمية تقدم تعليما فنيا وتعمل علي دمج التعليم بالتدريب، مشيراً إلي أن الأكاديمية بدأت عام ٢٠١١ كمدرسة فنية عقب توقيع مبادرة بين “السويدي إلكتريك” ووزارة التربية والتعليم والتعليم الفني حيث تهدف المبادرة إلى تطوير التعليم الفني والتدريب مِن أجل الحصول علي علاقه أفضل بين المدرسة الفنية وبيئة العمل الإحترافي، وذلك بتوفير برنامج تعليمي متميز يركز علي تدريب وتطوير مهارات الطلاب من خلال بيئة عمل حقيقية .

وعلي هامش الاحتفالية شهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني ومحافظ الشرقية توقيع اتفاقيات تعاون بين أكاديمية السويدي اليكتريك للتعليم والفني وعدد من الجهات المهتمه بالتعليم الفني ( بالداخل والخارج) لتنمية القدرات الفنية لدي الدارسين في المجالات المختلفة وتقديم تعليم جيد وتوفير فرص عمل مناسبة للمتعلمين.

يذكر أن أكاديمية السويدي اليكتريك للتعليم الفني تقدم برامج للتعليم والتدريب الفني في تخصصات تشمل كافة الصناعات الأساسية وفقاً لأحدث المعايير الدولية وأن المناهج الفنية بالأكاديمية تتضمن مجالات ( مكونات قطاع الطاقة ” الكابلات والمحولات ” – الاعمال الميكانيكية والصيانة والإصلاح – صيانة واصلاح المعدات الثقيلة – انتاج الصلب – الخدمات اللوجستية – انتاج البلاستيك) وتقدم هذه الخدمات سواء لمجموعة السويدي أو أي شركات أخرى .

كما أن التعليم والتدريب بأكاديمية السويدي للتعليم الفني مبني على منحة دراسية كاملة ؛ يحصل الدارسون من خلالها على الزي الموحد والمادة العلمية ووجبات إفطار وغداء وأجهزة التعليم الإلكترونية ووسائل الإنتقال والتدريب العملي خلال فترة الدراسة التي تستمر ثلاث سنوات.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design