ضيف الله

جورنال الحرية – المغرب
—————
تكتب : الشاعرة خديجة وقار
—————
ان اردت ان تكون لله ضيفا
فاجعل قلبك له متفردا
واخلص في حبك دوما
ولا تكن عاصيا و متمردا
ولا تنسب لنفسك لقبا
فلن تطول السماء ولو بلغت أمدا
ولا تضرب برجليك الارض
فلن تملكها لو عشت أبدا
وتحلى بمكارم الاخلاق
يضاء قلبك ويصبح ذهبا
واتّبع سنة نبيه الكريم
ولاتخشى من الله ومدا
ولا تغرنك صلاتك وصيامك
فخير الإيمان ان تكون لاخيك سندا
ولا تأمن لحال الدنيا
فزوالها بين اليوم وغدا
وان حضنتك بزينتها
فكن لها متصوفا وزاهدا
وان ولت عنك وجهها
فثوب القناعة يكفيك
الى ان تموت ممجدا
ولا تجعل الشيطان ونيسا
فقد يغويك وتركع له عابدا
وجعل اخر دعواك الاستغفار
واخر صلاتك قيام الليل ساجدا
ولا تنسى كتاب السماء
رفيقا بالليل والنهار منشدا
وكن حامدا لله شاكرا
تحيا في ظل نعيمه خالدا
ولا تطمع في زيادة رحمته
فرضاه ان تكون معرضا وجاهدا
وحسّن من حروف كتابك
فهو لك رقيبا وشاهدا
ولا تنحني لمخلوق أبدا
فقد خلقت حرا وليس مستعبدا
واعلم ان فوق كل قوة ….قوة
وقوة الرحمان ليست لها سيدا
ولا تهتم لمصائب الدنيا
حتى وان تفاقمت عددا
فمن خلصك من بطن امك
قادر ان يجد لك مخرجا

بقلمي خديجة وقار

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design