كلمة واحدة في العقد تهدر بالحقوق والواجبات بين الطرفين ” تعرف عليها “

جرونال الحرية – مصر
كتب : الحسين احمد فهمي المحامي بالاستئناف العالي

ماذا تفعل في حالة وجود كلمة ساقط الخيار في عقد البيع ؟

في البداية يجب ان نشرح معني ضمان الاستحقاق في عقد البيع وهو أن يظهر بعد البيع حقاً للغير علي المبيع مهما كان نوعه سواء كان حق ملكية أو أي حق أخر ومتي ثبت الاستحقاق للغير حرم المشتري من المبيع سواء كلياً او جزئياً وبمجرد نجاح الغير في تعرضه والحكم له بأي حق مما ادعاه علي المبيع يعتبر البائع مخلاً بإلتزامه بدفع التعرض

الإ انه يجوز للمتعاقدين الأتفاق علي انقاص او زيادة الضمان أو الأعفاء منه ولكن يجب ان يتوافر شرطين لأعفاء البائع من الضمان وهما الأ يكون البائع قد تعمد إخفاء حق الغير علي المبيع والشرط الثاني الأ يكون سبب التعرض والاستحقاق ناشئاً عن فعل البائع

حيث نصت المادة ٤٤٥ من القانون المدني المصري علي أن :-

1- يجوز للمتعاقدين باتفاق خاص أن يزيدا ضمان الاستحقاق أو أن ينقصا منه أو أن يسقطا هذا الضمان.
2- ويفترض في حق الارتفاق أن البائع قد اشترط عدم الضمان إذا كان هذا الحق ظاهراً أو كان البائع قد أبان عنه للمشتري.
3- ويقع باطلاً كل شرط يسقط الضمان أو ينقصه إذا كان البائع قد تعمّد إخفاء حق الأجنبي

ويكون البائع غير ملتزم برد قيمة المبيع او دفع التعرض إذا ثبت أن المشتري كان يعلم وقت البيع سبب الاستحقاق أو أنه اشتري ( ساقط الخيار )

حيث نصت المادة ٤٤٦ من القانون المدني المصري علي أن :-

١- إذا اتفق على عدم الضمان بقي البائع مع ذلك مسئولا عن أي استحقاق ينشأ من فعله ويقع باطلا أي اتفاق يقضي بغير ذلك.

٢- أما إذا كان استحقاق المبيع قد نشأ من فعل الغير فإن البائع يكون مسئولا عن رد قيمة المبيع وقت الاستحقاق إلا إذا ثبت أن المشتري كان يعلم وقت البيع سبب الاستحقاق أو أنه اشتري «ساقط الخيار»

فالبائع يبقى مسؤولا عن الاستحقاق الناشئ عن فعل الغير إلا في حالتين هما:-

١- أن يثبت البائع أن المشتري كان يعلم وقت البيع بسبب الاستحقاق

٢- أو يثبت أن المشتري عندما قبل شرط إسقاط الضمان قد اشترى ساقط الخيار أي عالما بأن البيع احتمالي وقد أقدم عليه مخاطرًا وفي الحالة الأخيرة يصرح المشتري أنه ينزل عن كل حق في الرجوع على البائع وهذا معنى سقوط الخيار لذا يرى كثير من الفقهاء أنه لا يلزم اشتراط عدم الضمان مع اشتراط سقوط الخيار بل تكفي هذه العبارة الأخيرة للدلالة على قبول المشتري لإعفاء البائع من كل ضمان

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design