حسكة

جورنال الحرية

حملة دعم محافظة الحسكة
في سوريا
قصيدة بعنوان حسكة
أكرم وردة/ المانيا

حسكة
واحسكاه سمك حسكه
في الحسكة تحرقه الشمس
واحسكاه حسكة
يموت شعبها عطشً
قطع الماء عنها
مات الضمير
واحسكاه اسماك مباركة
من الله
في كتبه السماوية
واحسكاه حسك و السمك
يشتكي للكنائس والجوامع
ترد الشمس لهيبها
والحجر يشوي اللحم احتراقه
والخبز رماد لون
عفونته
والرائحة تتطاير في السماء
يستنجد السمك المتراقص
على الرمال يموت نحيقا
والايادي غابت هرمت شاخت
هربت هجرت
ولا يجد من يلملمه
والطفل يراقب باكيا
ودمعته أثر ملحها
على خدوده شهور
ظمأ ابيضت الشفاه
تقشر جلدها
نقطة ماء تبللها
يتجدد جلدها
ورفعت الشعارات
عصافير وسنونو
حلقت اسرابا
والبيوت فرغت سوى
الأحياء الأموات انينهم
دَثَرَ القَلْبُ في كل زاوية
اِنْدَثَرَتْ بَقايا الأطْلالِ
حياة الدُّثُورُ لم نتعلم
منها الدُّرُوسُ والعبر
مهرولين الى الغرب
والاغراب قطعوا
الماء عنها
مات الانسان
مات الضمير
واحسكاه واحسكاه
نشف الماء عنها
قمر الشرق /A.W

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design