بيل غيتس ينفي وقوفه وراء جائحة كورونا

جورنال الحرية
كتبت/ نسمة سيف

نفى الملياردير الأميركي ومؤسس شركة مايكروسوفت، بيل غيتس، بصورة قاطعة نظريات المؤامرة المتداولة على شبكات التواصل الاجتماعي، والتي تتهمه بأنه يقف وراء جائحة كوفيد-19.

وقال غيتس في مقابلة مع محطة “سي إن إن” الأميركية، إن هذه النظريات نشأت من “مزيج سيء يتكوّن من جائحة وشبكات تواصل اجتماعي وأناس يبحثون عن تفسيرات مبسّطة”.

وذكر غيتس في مقابلته الخميس “لقد قدّمت مؤسستنا مبالغ مالية أكثر من أي مجموعة أخرى لشراء اللقاحات بهدف إنقاذ الأرواح”، مضيفا أنه يأمل في ألا تؤدي نظريات المؤامرة هذه إلى تنفير الناس من اللقاح عندما يتم التوصل إليه، حسبما نقلت “فرانس برس”.

وتابع غيتس قائلا: “أنا مقتنع إلى درجة كبيرة بأن الحقيقة ستعرف، وبأن نظريات المؤامرة هذه ستتبدد”.

وكانت مقالات صحفية مغلوطة وصور مركبة ومزيفة انتشرت على نطاق واسع عبر وسائل التواصل الاجتماعي وبلغات عدة، اتهم أحدها غيتس بأنه “يريد التخلص من 15 في المئة من السكان تحت ستار تلقيحهم”.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design