استقبال مقتنيات المتحف المجسمة التي تحاكي مظاهر الحياة الشعبية المصرية

يواصل متحف الفنون الشعبية بأكاديمية الفنون برئاسة الدكتور أشرف زكي استقبال مقتنيات المتحف المجسمة التي تحاكي مظاهر الحياة الشعبية المصرية، وفي لقاء مع الدكتور مصطفى جاد عميد المعهد العالي للفنون الشعبية أشار سيادته إلى أن المتحف قد استقبل المجسمات والأزياء والأدوات الشعبية المرتبطة بالسوق الشعبي والمحمل المصري الذي يجسد شكل الجمل وكسوة الكعبة وزفة المحمل التي كانت تشكل مظهرًا مهمًا من مظاهر الحياة الشعبية المصرية، كما استقبل المتحف حرف النول اليدوي وحرفيات النسيج، والخيامية، والخيمة البدوية السيناوبة.. وكان المتحف قد استقبل في وقت سابق مجسمات فنية لموضوعات الراوي الشعبي للسيرة الهلالية وبائع العرقسوس وأكشال المراكب التقليدية..

 


ويعد متحف الفنون الشعبية هو أول متحف للفنون الشعبية في مصر يعكس مظاهر الحياة الشعبية للعديد من البيئات المصرية المتعددة..

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design