إيطالية تقوم بحشو الزيتون أثناء خضوعها لعملية جراحية

كتبت نسمة سيف

قامت سيدة إيطالية تبلغ من العمر 60 عاماً بطهي أحد أطباقها المفضلة، وهو «الغراتان بالزيتون»، أثناء خضوعها لعملية جراحية لإزالة ورم دماغي في مستشفى أنكونا .
وقال جراح الأعصاب روبرتو تريناني لوكالة الأنباء الإيطالية (أنسا) بعد الإجراء الذي استمر ساعتين ونصف الساعة: «كل شيء سار على ما يرام».
وتمت إزالة الورم من الفص الصدغي الأيسر، وهي منطقة الدماغ التي تتحكم في اللغة كما تتحكم في تحركات الجانب الأيمن من الجسم.
وأشار تريناني إلى أنه أجرى حوالي 60 عملية على مدى السنوات الخمس الماضية أثناء يقظة المرضى وقيامهم ببعض الأنشطة، حيث قال إن هذه الطريقة الجديدة لإجراء الجراحات «تمكن الأطباء من مراقبة المريض أثناء تدخلهم في وظائف الدماغ وتساعدهم في تقييم مدى دقة عملهم».
يذكر أنه في شهر فبراير (شباط) الماضي، قامت مريضة في أحد المستشفيات البريطانية، بالعزف على الكمان أثناء خضوعها لجراحة استئصال ورم في المخ لضمان عدم إتلاف الأطباء للمنطقة المسؤولة عن حركة يديها.
بالإضافة إلى ذلك، قام مريض يدعى موسى مانزيني بعزف الغيتار أثناء خضوعه لجراحة بالمخ في مستشفى بمدينة دربان بجنوب أفريقيا في شهر ديسمبر (كانون الأول) 2018.
وفي نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، أجرى أطباء إيطاليون في مستشفى «موريزيو بوفاليني» في مدينة تشيزينا، عملية جراحية لإزالة ورم سرطاني من دماغ مدرس موسيقى، أثناء عزفه على البيانو.

شارك هذا المقال:

جميع الحقوق محفوظة لموقع جورنال الحرية

تصميم وتطوير شركة Creative In Design